انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    شعار \الديمقراطية \ بين النقد والترويج

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


            بسم الله الرحمن الرحيم 
     شعار الديمقراطية بين النقد والترويج
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد : 
فلا إشكال أن مصطلح الديمقراطية في القاموس السياسي يرتكز على الجانب التشريعي في الديمقراطية كنوع من أنواع الحكم وفحواه عزو التشريع مطلقا للبشر وعزل الدين عن العملية التشريعية في الدولة .. وهو بهذا المعنى مناقض لأصل الديانة لله تعالى والرضى به ربا وحكما بين عباده .
لكن في القاموس الإعلامي وُضع هذا المصطلح بشكل متقابل مع الديكتاتورية وصار قسيما لها في أنماط الحكم فاتسع مدلول الديمقراطية ليتناول مبادئ عامة في علاقة الشعب بالسلطة على رأسها مبدأ الحرية والأمن السياسي والرقابة على السلطة التنفيذية ..فشاع هذا المصطلح على ألسنة الكثيرين بهذه المعاني التي أوحى بها الإعلام من خلال المقابلة بين الديمقراطية والديكتاتورية ! 
ومما زاد المصطلح اتساعا ارتباطه ذهنيا بالنظم الغربية المتقدمة إنسانيا - في علاقة الشعب والسلطة - بالنسبة للنظم المستبدة في الشرق .. فصارت الصورة الذهنية للديمقراطية تعادل الرفاهية المعيشية وسيادة القانون .. الخ . 
وإذا نظرنا إلى المصطلح في طوره الأخير نجده اشتمل - في بعض مدلوله - على معانٍ جاءت بها الشريعة وحثت عليها ومهدت السبل لتحقيقها.. 
فإذا نظرنا إلى المقاصد التي تُقصد بالديمقراطية نحو الحفاظ على كرامة الإنسان وتوفير العدالة القانونية ونحو ذلك نجد أن الشريعة سبقت لتقرير هذه المقاصد - بالجملة مع اختلاف تفصيلي في حقيقة هذه المسميات - بل إن معظم هذه المبادئ مما ينشده البشر بفطرتهم . 
وإذا نظرنا إلى مآلات الحكم الديمقراطي متمثلا بالنماذج الغربية نجد أن كثيرا منها مما تقصده الشريعة وتدعو إليه كتفعيل الرقابة العامة على سلوك الدولة وتوفير الضمانات القانونية والتنفيذية لتحقيق العدل وفتح باب الحريات - بحسب المسمى الشرعي لا الغربي - ..الخ . 
وإذا نظرنا إلى ما في النماذج الديمقراطية من العناية بمبدأ التراضي بين طرفي الحكم :الشعب والسلطة نجد أن هذا التراضي مما طلبته الشريعة ضمنا في مفهوم " البيعة للحاكم " ..
وإذا نظرنا إلى الآلية التي تُدار بها العملية الديمقراطية وما يصحب ذلك من مؤسسات وأجهزة ونُظم إجرائية نجد أن معظم تفصيلات تلك الآلية يدخل في إطار " الوسائل " وقد علمنا أن باب الوسائل في الشريعة مبني على مراعاة المصالح ودرء المفاسد وأن الشريعة لا تمانع من الاستفادة من التجارب البشرية في هذا الباب . 
فنخلص من ذلك إلى أن ما في الديمقراطية من خير فالشريعة إما أنها سبقت إلى تقريره وإما أنها لا تمانع من الاستفادة من التجارب البشرية في تحصيله .. وما في الديمقراطية من شر في جانب التشريع أو المقاصد أو المآلات والآثار فإن الشريعة ترفضه وترده .. 
والأجدر بمن يرفع شعار المطالبة بالديمقراطية قاصدا ما فيها من حق أن يرفع شعار الحكم لله ليحصل له الحق المحض دون أن يتورط بابتلاع شوائب المصطلح وأخلاطه الباطلة .. فلفظ  "الديمقراطية " لفظ يشمل حقا كثيرا كما يشمل باطلا عظيما.
 لكن هذه السعة في مدلول لفظ الديمقراطية - حسب الإطلاق الشائع في الأوساط العامة - يجعلنا نتأنى في محاكمة المتكلم به للقاموس السياسي بدلالته الخاصة الضيقة .. لا سيما إن كان من المناضلين لتحكيم الشريعة المجاهدين لمن أقصاها وعادى أهلها .. 
وهذا لا يمنعنا من رد المصطلح والمنع من ترويجه لما فيه من سموم فكرية وإيحاءات تغريبية ولما في دلالته الخاصة من خطر على أصل الديانة .. فالكلام في نقد المصطلح وتفصيل القول فيما دل عليه مقام .. والنظر في حال المتكلم به وتفحص غرضه منه مقام آخر .. 
هذا مؤدى نظري وحاصل اجتهادي والله أعلم وعلمه أتم وأكمل .. اللهم وفقنا لما يرضيك يا رب العالمين .. اللهم آمين .
 


الكاتب: حسين الخالدي
التاريخ: 07/07/2011
عدد القراء: 2207

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 6071  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 40816432