انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    الشيخ علي بلحاج: خطاب بوتفليقة مخيب للآمال

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار



الجمعة 12/5/1432 هـ - الموافق 15/4/2011 م

س : لقد ألقى رئيس الجمهورية خطابا للشعب الجزائري تطرق فيه إلى عدة نقاط فما هو تعليقكم على مجمل ما جاء في الخطاب
ج : الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وآله وصحبه أجمعين.
باختصار شديد نستطيع أن نقول أن مجمل ما جاء في الخطاب لا يرقى إلى طموحات الشعب الجزائري وخاصة الشباب الراغب في التغيير السياسي الجذري العميق الذي يحدث قطيعة مع النظام السياسي المتعفن والذي أصبح بإصراره على البقاء في السلطة خطرا على أمن البلاد والعباد فقد سكت دهرا ونطق خلفا وتجاهل عن عمد وسبق إصرار جذور الأزمة السياسية في البلاد المتمثلة في الانقلاب على اختيار الشعب في جانفي 92 والذي خلف آثارا خطيرة وعميقة على جميع المستويات ، والتي مازال الشعب الجزائري يعاني منها إلى يومنا هذا وكان الواجب عليه أن يعترف بأن أزمة الجزائر هي أزمة تتعلق بالشرعية السياسية للنظام القائم ، أما فيما يخص تنديده بالفساد المستشري فهي لغة أكل عليها الدهر وشرب فمنذ سنة 1999 وهو يندد بالفساد و المفسدين ولكن الجميع في داخل البلاد وخارجها يدرك أن الفساد بجميع أشكاله وألوانه بلغ القمة خاصة في العهدات الثلاث دون أن يحرك ساكنا والملاحظ لأول وهلة أن خطابه إقصائي مائة في المائة ، كيف لا وهو يقصي أكبر شريحة من حقها في المشاركة السياسية فلم يتطرق خطابه إلى إعادة الاعتبار إلى الجبهة الإسلامية للإنقاذ لتشارك في الشأن العام كبقية الأحزاب ولم يتطرق إلى ضرورة اعتماد الأحزاب السياسية التي ما زالت تنتظر الترخيص منذ 1999 ولم يتطرق أيضا إلى التعددية النقابية الحقيقية ولا التعددية الإعلامية المستقلة أما الزعم بأنه سيدخل إصلاحات سياسية عن طريق البرلمان وتعديل الدستور عن طريق لجنة معينة فتلك كارثة سياسية ، ذلك أن البرلمان القائم فاقد للشرعية وهو أضعف برلمان عرفته الجزائر منذ الاستقلال ولا يمكن إحداث أي إصلاح سياسي حقيقي عن طريق آلية فاسدة وهذا بشهادة الجميع ، أما فيما يخص تعديل الدستور بالطريقة المذكورة في خطابه فلن تجد قبولا عند الطبقة السياسية الحقيقية فضلا عن الشعب الجزائري الذي مل من الوعود الكاذبة والكلام المعسول منذ 1999 لاسيما والرئيس بوتفليقة لم يعلن عن عدم ترشحه لعهدة رابعة رغم مرضه وصعوبة إلقاء خطابه لما يعاني من الإجهاد والتعب وإن كنا نتمنى له العافية كشخص من الناحية الأخلاقية ، ونحن نقول إن الدستور ليس لعبة تفصل على مقاس السلطة حسب الظروف والتطورات.
والحاصل أن الخطاب دون مستوى طموح الشعب الجزائري على المستوى السياسي والاجتماعي والاقتصادي والثقافي والإعلامي ولا شك أن الخطاب سيصدم عموم الشعب الجزائري وقادة الفكر والرأي والسياسة والإعلام المستقل في البلاد ذلك أن بوتفليقة لم يضع يده على الأزمة السياسية التي تفرعت عنها سائر الأزمات ، باستثناء طبعا قادة أحزاب الديكور التي لا تملك من أمرها شيء وكذا أصحاب المصالح الخاصة والأجراء عند النظام والمنتفعين من ريع النظام المتعفن الذين لا يحسنون إلا التطبيل والتزمير وتضليل الرأي العام وللحديث بقية .
والله الموفق لكل خير


الكاتب: محمد الجزائري
التاريخ: 17/04/2011
عدد القراء: 2166

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 7885  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر
 ذات الأنوار في مدح المصطفى المختار قالها في مدح الرسول عليه الصلاة والسلام وهجاء الكاتب الكويتي الذي تطاول عليه


عدد الزوار: 40707015