انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    مستقبل الثورة في سورية، من الذي سيرسمه؟!

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


نحن هنا لكي لا يتبرع أصحاب الحق بحقهم ولكي لا تسرق الثورة لا من المتخاذلين "السوريين" ولا من الإخوان المسلمين ولا من اللعابين العلمانيين، نحن لهم بالمرصاد،

ونقسم بالله لن ندع الثورة تنام إن وصل نذل حقير بلباس "وطني للعظم" إلى الحكم؛

بيع الوطنيات مضى وفات!

ولن نسمح لمخادع باعتلاء منبر!
ولن نسمح لدعي أو منافق أو كذاب أن يفيق وينام بهناء!
نطهر البلاد وننقي العباد من الحثالات؛
أبعد حافظ وبشار النذلين وبعد حزبهم وطائفتهم الحقيرين وبعد خمسة عقود من الذل والهوان ومن استشهد ومن أصيب ومن فقد بيته وماله ومن فقد أهله وولده وزوجه يأتي أفاك مأفون ليصف خطابا مملوءا بالدجل المعسول! والوطنية المبطنة بالخيانة! والحماقة المموهة بالشهادات والقلب الكبير الذي يتسع لكل شياطين الأرض ولا يتسع لمسجد ومصل وتشريع إسلامي! فيبيعنا ويشتري فينا؛

لا والله لا والله لا والله

فقدنا الغالي والرخيص وهانت علينا أنفسنا وهانت علينا دماؤنا فليس لدينا شيئا نخسره، بل نحن الأقوى؛ كتائب جيشنا الحر غيرت الباطل بأيديها وقصمت ظهور الأنذال في الداخل والخارج بوعيها وحربها وصبرها؛

هل هم مغفلون ليقدموا مفتاح دمشق لعدو لديننا غليوني أو لصهيوني قضماني أو لعاهر قسيسي أو لأحمق وفاشل -في السياسة- شقفي أو بيانوني أو سالمي أو لابن طائفة ستقف مع الأقوى صبراوي أو فليحاني أو لحمار روسي مناعي أو عيطوي أو كيلوي أم لصفوي منافق رمضاني أم لسكير طلاسي، لا؛

بل سيكون في الصدارة من دافع عن الشعب، وعمل للشعب ودينه وكرامته وحريته وتناغم مع مبادئه وثقافته، وهو طرف معروف؛

إنه الجيش السوري الحر ليس الذي في تركيا، بل الذي هو داخل سورية!

وليس لقائل أن يقول: لا نريد حاكما عسكريا -إذ أردنا أن يكون من الجيش الحر- فليس هذا سر لنخفيه؛ إن القوة الضاربة والمتعاظمة للثورة والثوار والمشكّلة لأكثر من في الجيش الحر -والمعني كتائبه- هم مدنيون سوريون شرفاء دخلوا المعركة كمقاتلين -وهم في القانون: قوات احتياط- يوم تقاعس الجيش وخان! وهم الذين سيقودون العمل السياسي ولا يدعون الأغوال والعقارب والثعابين يركبون ثورتنا ويعبثون بمصيرنا،

وإن حصل ودعم أعداؤنا في الخارج هؤلاء الوحوش، فأسلحة الثوار ستبقى في أيديهم؛ غضة طرية جاهزة لتلبية النداء، ليست ببعيدة عن أياديهم، بل ستكون تحت المخدات، وفي مستودعات البيوت، وستبقى كذلك معهم -وبقانون نشرعه- ليبقوا حراسا على ثورتهم، وأوفياء لشهداءهم ومصابيهم، وليؤدبوا كل عتل جواظ مستكبر، يريد أن يجعل سوريتنا مزرعة له ولولده ولحثالة يأتي بها من حوله!

هذا مستقبلنا سنصنعه -بإذن الله بأيدينا- وسنحرسه فلا تتشاءم أيها السوري، بل أبشر بما يسرك ويرضيك، ولا تكل، ولا تمل، ولا تركن إلا الدعة والراحة؛ ففي العمل السرور والراحة والكرامة معا!

لن يحفظ لك مكتسبات ثورتك إلاك! وكما قلعت شوكك بيدك الطاهرة فاحفظها من السراق بها،
اعتبر نفسك على ثغر وحاملا للمسؤولية على الدوام؛
لا تقل فلان أو فلان يعمل، بل اعمل بنفسك، وضم عملك إلى عمله، وعلم ولدك ومن حولك ذلك، ولتكن ثقافة تورثها ولدك قبل أن تورثه مالك وعقارك! لأنك إن ضيعتها ضيعت كرامته وحريته؛ فانتزعوا منه دينه وشرفه ونهبوا منه ما ورثته إياه!

بدل أن تتشاءم وتقعد وتندب حظك! تفاءل وقم واعمل وأبشر -بعد التوكل على الله- بنصر تكون مسؤولا أمام الله على حفظه ورعايته أن يذهب أو يضيع.


الكاتب: منذر السيد محمود
التاريخ: 08/08/2012
عدد القراء: 2947

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 8659  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 44509358