انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    رثاء الدكتورة ولاءلوالدها الشيخ العلامة رفاعي سرور

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


رثاء الدكتورة ولاء

لوالدها الشيخ العلامة رفاعي سرور

(وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ) السجدة: آية 24.

جبلت النفوس على حب صاحب المبدأ الثابت على موقفه كما جبلت على النفور من المذبذب المتزعزع الذى تتغير مواقفه ويتلون تبعًا لتغير الظروف .

لكن صاحب المبدأ الثابت على الحق لا بد وأن يبتلى فى سبيل مبادئه نظرًا لسنة التدافع بين الحق والباطل القائمة إلى قيام الساعة َلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا ۗ وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ)(البقرة: آية 40)

فكان ابتلاء صاحب الحق وثباته حماية للدين نفسه من الهلاك, لكن وطأة الابتلاء تتزايد بزيادة الثبات فيهدئ الله من روعه ويخفف عنه بأن تميل اليه القلوب استجابة لما يدعوهم اليه , فيؤمنون بما يؤمن به ويدعو إليه ويكافئه الله تعالى على ثباته فى الدنيا قبل الأخرة بأن يجعله إمامًا يقتدى به جزاء له على صبره.

ومن ناحية أخرى فإن هداية الناس على يد المبتلى الثابت على دينه جعلها الله رسالة إلى الطغاة الذين آذوه رسالة تقول أن الله متم نوره ولو كره الكافرون .

فإن أرادو وأد الحق فإنه يولد من تحت هذا الوأد من يحمل نفس الراية جيلا بعد جيل مصداقا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم (ولا يزال طائفة من أمتى ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم حتى يأتى أمر الله).

ثم هى رسالة إلى المجتمع الذى ينظر بخوف وترقب ما مصير هذا المبتلى الذى أضاع نفسه من أجل مبدئه فلم يعش بينهم سالما كما يعيشون بل اختار لنفسه طريقا شاقا كان فى غنى عن مشقته وإذا بهذا المسكين علما هاديا قدوة محبوبا يسعى إليه الناس سعيا لينالوا من علمه الذى آتاه الله وحكمته التى حباه الله بها نتاج سنوات البلاء فتكون رسالة الى هذا المجتمع أن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب وأن مع العسر يسرا.

هذه الكلمات كتبت قبل ساعات من رحيل أبى لكنى لم أعلم وانا أكتبها انى أرثيه قبل وفاته كتبتها وكل حرف فيها بتجسد فيه هو ولم يفارق مخيلتى وأنا أكتب فلقد رأيت أمام عينى بلاءه لكنى رأيت صبره وثباته ثم أخيرا شاهدت بعينى رفعته وعلو شأنه بين الناس.

وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا لنا صبروا...كم خفف الله عنه بعد كل بلاء والصبر عليه إما بإسلام نصرانى على يديه , وإما بالتوفيق لبناء مسجد تقام فيه الصلوات , وإما باستشهاد شهيد كان هو السبب فى التزامه ,كان هذا مما يخفف عنه ويروح عن نفسه آلام المحنة.

ثم إنى شاهدت بعينى الطواغيت الذين كانو يؤذونه وهم يتعجبون من ميل الناس إليه بالرغم من تخويفهم منه وتهديدهم للناس إن اقتربوا منه بل وتشنيعهم عليه ليصرفوا الناس عنه.. وسبحان من أمال إليه القلوب لتستقى من علمه وحكمته.. فكان إماما يهتدى به الناس.

ثم إنى عاصرت بعض أبناء المجتمع من المحيطين به الذين كانوا يلومونه على تشريده لأبنائه وتشريده لنفسه من أجل مبادئ هم لا يقدرونها حق قدرها لكنى أقسم بالله بعد نصرة الله له وبعد إنصافه بين الناس سمعت نفس الأشخاص يقولون له "انت كنت صح".

وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا...كتبتها قبل ساعات من رحيله وكنت فى طريقى لأعرضها عليه كما كنت أفعل فى أى شان من شؤونى فأنال من حكمته وتوجيهه لكن قدر الله وما شاء فعل هذه المرة لم أمهل لأقول له إنى أرى فيه هذه الأية، وإنى أفخر به لكن الله قادر على أن يوصل إليه ما أردت.

شيخى الجليل ....لم أكتبها أبى الحبيب وإن اعتصر بها قلبى فإن ما كان بينى وبينك أعظم من حنان الابوة وعاطفة البنوة كان ما بنى وبينك منهاج ورسالة بدأتها معى بذكائك منذ لحظة ولادتى منذ تسميتى (ولاء) عندما كبرت قلت لى سميتك ( ولاء) علشان يكون عندك ولاء للإسلام والمسلمين أى حكمة وأى ذكاء ذلك الذى كنت تتعامل به فى تربيتك لى ولإخوتى ؟

ثم استمر ذلك الذكاء ليكون كل فعل من أفعالك أمامى وإخوتى رسالة لها معنى توصلها الينا فى سهولة ويسر تذكرتهما ساعة أن قبضت روحك الحبيبة فى سهولة ويسر فكان الجزاء من جنس العمل.

وقد بادلتك هذا الإحساس بالمنهجية فى العلاقة بيننا حينما قلت لأمى "البنت ولاء دى أنا بادعى لها علشان بتراعينى فقلت لك ضاحكة "انا مش بعمل كدة علشان أنت بابا أنا بعمل كدة علشان أنت رفاعى سرورفنظرت أى مبتسمًا صامتًا كعادتك.

شيخى الجليل ..لن اجرؤ فأقول سأكمل ما بدأت فقد وهبك الله شيئًا يستقر فى قبلك فيدفعك دفعًا للعمل وترزق به العلم والحكمة رزقك الله التقوى التى لمستها فى حياتى معك فوهبك الله على أثرها العلم والحكمة ( وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا. وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ) الطلاق) (آية 2، 3.) لكنى أعدك أنى (إن شاء الله) سأفعل فقط لأكون فى ميزان حسناتك ..

د. ولاء رفاعى سرور

* 25 فبراير 2012

** المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير


الكاتب: ابوطلال من ليبيا
التاريخ: 26/02/2012
عدد القراء: 2068

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 7950  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 40782156