انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز: لقد قامت إدارة تويتر (X) بإيقاف حساب الشيخ في تويتر hamed_alali وهذا عنوان حسابه الجديد hamedalalinew

    طاعة ولي الأمر ضمن السياق

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


يقول تعالى “ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا”، وهنا أوضح بيان للسياق الذي يجب أن يوضع فيه مفهوم ولي الامر. فعندنا في البداية خطاب إلى الذين آمنوا، ثم الأمر بطاعة الله والرسول عليه السلام وأولي الأمر، فإن حصل تنازع بين المؤمنين وحكامهم فالرد يكون إلى الله والرسول، والنهاية بالإيمان بالله واليوم الآخر. فهل يظن ظان أن الآية بأحكامها التي تقررها، تتحدث عن حياة ضمن نظام ديمقراطي ليبرالي أم ضمن نظام اشتراكي مادي؟!
ثم إن النصوص الشرعية تزخر ببيان مفهوم ولي الأمر و”وضعه في سياقه” الموضوعي. من ذلك قوله عليه السلام “ إن أمر عليكم عبد مجدع أسود، يقودكم بكتاب الله، فاسمعوا له وأطيعوا”، وقوله “يا أيها الناس، اتقوا الله، وإن أمر عليكم عبد حبشي مجدّع، فاسمعوا وأطيعوا، ما أقام لكم كتاب الله”

جزء من مقال نشر في صحيفة عالم اليوم على الرابط التالي http://www.alamalyawm.com/articledetail.aspx?artid=168603


وإن أمكن نشر المقال كاملا للفائدة، جزاكم الله خيرا

إن الأنظمة السياسية لا يمكن لها أن تنتج أو تؤثر عندما تؤخذ منفصلة عن فكرتها وعقيدتها الأساسية، ذلك أن نظاما من غير أساس فكري مآله السقوط، وعقيدة أساسية من غير نظام فلسفة خيالية محلها فقط الكتب والنظريات. فمن الخطر مثلا الأخذ بالنظام الليبرالي الديمقراطي، في بلاد المسلمين، لأنه لا يؤخذ منفصلا عن فكرته العلمانية، لأنه لا ينتج ولا يؤثر، ولا يؤخذ متصلا بفكرته العلمانية، لأنها فكرة تقتضي أن تترك الأمة الإسلامية عقيدة الإسلام! ولا يجوز أيضا أن نأخذ الليبرالية الديمقراطية ونحتفظ بالناحية الروحية من الإسلام فحسب، لأننا حينها لا نكون قد أخذنا الإسلام ولا الديمقراطية الليبرالية أيضا وذلك لتناقضهما، ونقص المأخوذ منها، ولا يجوز أن نأخذ نظام الإسلام ونترك عقيدته المنبثقة عنها أنظمته، لأننا نكون قد أخذنا النظام جامدا لا روح فيه، بل لا بد من نأخذ الإسلام كاملا بعقيدته وأنظمته.  وكم هو دقيق كلام الإمام الماوردي “ الإسلام والسلطان أخوان توأمان، فالإسلام أس والسلطان حارس، فما لا أس له فمهدوم وما لا حارس له فضائع”.
فالنظام سياسي له بيئة فكرية ومفاهيم وأدوات تشكل بيئة وحياة فكرية وسياسية خاصة، تمنع من دخول عناصر غربية إليها لا تنتمي لها بصلة.
كانت هذه المقدمة، وهذا المقال أيضا، لتسجيل علامة تعجب كبيرة لما تشهده الساحة المحلية،  وما يذهب إليه البعض – أو الكثير- من تكرار وترديد و”استخدام” جملة من الأحكام الشرعية المتعلقة بضبط الحياة السياسية، في حياة هي أصلا لا تسير وفق الأحكام الشرعية! وحالهم كحال من يلجأ إلى الشرع للقول بجواز الصلح مع “ اسرائيل” التي تغتصب وتفتك وتقتل، استنادا إلى صلح الحديبية أو صلح الرملة!
وبعد التعجب أقول: لقد جاء الإسلام  بمجموعة من القواعد والأفكار والأحكام التي شكلت نظاما سياسيا متميزا. ولا يتسع المقال للبسط والشرح، إلا أن أي فكرة أو حكم من تلك الأحكام لا يمكن أن تستقيم، ومن باب أولى لا يمكن أن “تستخدم”، خارج سياقها الذي ينظمها ويميزها، ومن تلك الأحكام طاعة ولي الأمر، التي تتضمن مفهوم ولي الأمر ومفهوم الطاعة.
يقول تعالى “ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا”، وهنا أوضح بيان للسياق الذي يجب أن يوضع فيه مفهوم ولي الامر. فعندنا في البداية خطاب إلى الذين آمنوا، ثم الأمر بطاعة الله والرسول عليه السلام وأولي الأمر، فإن حصل تنازع بين المؤمنين وحكامهم فالرد يكون إلى الله والرسول، والنهاية بالإيمان بالله واليوم الآخر. فهل يظن ظان أن الآية بأحكامها التي تقررها، تتحدث عن حياة ضمن نظام ديمقراطي ليبرالي أم ضمن نظام اشتراكي مادي؟!
ثم إن النصوص الشرعية تزخر ببيان مفهوم ولي الأمر و”وضعه في سياقه” الموضوعي. من ذلك قوله عليه السلام “ إن أمر عليكم عبد مجدع أسود، يقودكم بكتاب الله، فاسمعوا له وأطيعوا”، وقوله “يا أيها الناس، اتقوا الله، وإن أمر عليكم عبد حبشي مجدّع، فاسمعوا وأطيعوا، ما أقام لكم كتاب الله” وفي رواية “ ما قادكم بكتاب الله”، وحديث عبادة بن الصامت في البيعة “ بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة...وأن لا ننازع الأمر أهله، إلا أن تروا كفرا بواحا، عندكم من الله فيه برهان” وفي لفظ آخر “ إلا أن تكون معصية لله بواحا”. وهكذا تتدفق النصوص لبيان أن الحياة حياة إسلامية يجب أن تقاد بالإسلام في كل تفاصيلها “ ما أقام فيكم كتاب الله” “ ما قادكم بكتاب الله”، كما أن مفردات البرهان من الله، والكفر، والمعصية، كلها مفردات شرعية لها مدلولات متميزة، وفيها تفصيلات كثيرة، من أرادها بحث في مظانها، إلا أن الباحث بالتأكيد لن يلجأ إلى المذكرة التفسيرية للدستور في بحثه!


الكاتب: أبو سارة
التاريخ: 06/01/2011
عدد القراء: 4910

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 5775  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 46607638