انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    سوسو لن ينافق

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


بينما كان سوسو يدق أبواب المستقبل بحثاً عن الشهرة والغنى، يلج كل طريق يوصله إلى ذلك؛ فهو رجل موهوب يجيد الغناء والعزف، ويلهم ألحاناً عذبة تجعل من الساكن متحركاً، إلا أن صاحبنا غير موفق في أعماله فكلما فتح باباً غلقت دونه أبواب، وكلما ولج طريقاً وجد نفسه أمام موجات سراب.

وهكذا أخذ صاحبنا يشعر بالحزن والاكتئاب، ويتراجع شيئاً فشيئاً حتى كاد يختنق من الغيظ والألم، ولكنه لم يفقد الأمل فأخذ يفكر ويفكر في خروجه من مأزقه، كيف يدخل الدنيا من أوسع أبوابها؟ كيف يصبح غنيا مشهوراً؟ متى يشار إليه بالبنان؟ أفكار كثيرة تراود صاحبنا سوسو إلا أنه لم يجد لها أي أجوبة، ولم يهتد إلى أي سبيل، ولم يجد سوسو أمامه سوى التوجه إلى الله سبحانه بالدعاء والتضرع فهو القادر على حل مشاكل سوسو.

وما كان من سوسو إلا التوجه إلى أحد المساجد ليدعو الله سبحانه أن يوفقه في أعماله ويحقق له آماله، سوسو يدخل المسجد في خشوع، يجلس متربعاً رافعاً يديه إلى السماء قائلاً: اللهم وفقني وحبب الناس في مواهبي، واجعلني خير عازف ومطرب، اللهم وفقني إلى أجمل الألحان واجعل صوتي من أحسن الأصوات...!! وهكذا يجتهد سوسو بالدعاء بالطريقة التي يراها مناسبة وإذ به يفاجئ بشيخ السلطان واقفاً على رأسه.

شيخ السلطان: ماذا تفعل يا سوسو؟

سوسو: كما ترى يا سيدي أدعو الله.

شيخ السلطان: وما بك يا بني؟

سوسو: يا سيدي الشيخ أنا رجل موهوب، ولكني غير موفق في أعمالي، فكلما فتحت باباً غلقت دوني أبواب.

شيخ السلطان: وما مجال عملك يا سوسو؟

سوسو : مطرب يا سيدي .

شيخ السلطان: مطرب.. حسناً فقد أباح الغناء بعض العلماء.

سوسو: أرجوك ساعدني يا سيدي.

شيخ السلطان مندهشاً: وبماذا أساعدك يا سوسو؟

سوسو: بأي شيء يا سيدي الشيخ .

يقف الشيخ حائراً قائلاً لنفسه: وماذا بوسعي أن أساعد هذا المعتوه؟؟ شيخ السلطان يفكر ويفكر ثم يصرخ قائلاً: وجدتها يا سوسو، وجدتها يا سوسو...

سوسو مبتسماً مسروراً: كيف يا سيدي كيف يا سيدي؟

شيخ السلطان: ألم تقل يا سوسو بأنك مطرب؟

سوسو: نعم يا سيدي.

شيخ السلطان: إذن سوف تغني للسلطان وعندها ترقص لك الدنيا بأسرها.

سوسو- مندهشاً-: ولكن كيف سأصل للسلطان يا سيدي؟

شيخ السلطان: لا عليك يا سوسو أنا سأوصلك للسلطان، وما عليك هو أن تذهب وتجهز أغنية جميلة تغنيها للسلطان بأعذب الألحان.

سوسو: بالطبع يا سيدي سأفعل، سأفعل كل ما بوسعي من أجل السلطان.

شيخ السلطان: ولكن لا تنس يا سوسو بأني صاحب فضل عليك، ولا بد من أن آخذ نصيبي مما يعطيك إياه السلطان وإلا ...

سوسو: بالطبع يا سيدي بالطبع فأنا لن أنسى فضلك علي أبداً.

شيخ السلطان: حسناً يا سوسو إذهب وجهز اللحن.

سوسو يذهب مسرعاً إلى البيت ويمسك بطنبوره، ويأخذ يجتهد بالتأليف واللحن، يثبت هذه الجملة ويشطب تلك، يعجبه هذا اللحن ولا يعجبه ذاك، وهكذا تمر الساعات وسوسو لا زال منشغلاً قد فارق النوم عينيه، وشغل الأمل فكره حتى خرج عليه الصباح وهو سعيد بالأغنية التي لحنها للسلطان.

سوسو يخرج من بيته مسرعاً ومعه اللحن، يركض سوسو كي يدرك شيخ السلطان قبل خروجه، يصل سوسو بيت شيخ السلطان منهكاً وهو يقول بصوت عال : سيدي الشيخ ها انا قد أتيت ومعي أجمل أغنية.

شيخ السلطان: عظيم يا سوسو حقاً أنك ماهر وموهوب، هيا اسمعني تلك الأغنية الجميلة.

سوسو يمسك بطنبوره ويأخذ يغني تلك الكلمات التي لحنها للسلطان:

يــا أيـها المليك آن النـهوض        فاحـمـل الســلاح واقــتل اليهــود

من عـاث في الأرض فسادا        وأظـــهر الحــقد وخــان الـعـهـود

ولا تـنس أـبدا جـــرم قــــوم       هدّموا الـعراق واكثـروا الجـحــود

وتبجحوا فوق الديار تكــبـرا       وامضوا إلــى اليـــهود العــقــــود

وحاربوا كــل خــير وعــدل       وجيــشوا ضــد أقوامـنا الحـشـود

ليهدموا بزعمهم شريعة رب       ارتضاها للـنــاس ديــناً وحــدودا

وإياك وبطـانة ســوء تهـــدم       صــــروح نـــور ومـجد جــــدود

واقتلنّ بمهند حق كـل منافـق       شايع اليهود ومنحهم ذل السـجود

وارفعنّ رايــة الحق عــالـيـة       فوق الأقــصى وابـقي الـصــعود

وما أن أنهى سوسو أغنيته حتى صاح شيخ السلطان من شدة الغضب قائلاً: يخرب بيتك يا سوسو، يخرب بيتك يا سوسو، ما هذه السخافات، ما هذه الحماقات، ما هذه الخزعبلات، أتريد ان تخرب بيوتنا بجهلك يا سوسو؟؟

سوسو: ولما يا سيدي الشيخ إنها كلمات جميلة تشجعه على الجهاد في سبيل الله .

شيخ السلطان: جهاد جهاد، اسكت يا سوسو اسكت، حسبتك عاقلاً تعرف مصلحتك، ولكن يبدو انك سوف تظل فاشلاً.

سوسو- بحزن-: ماذا أفعل يا شيخ علمني أرجوك.

شيخ السلطان: حسنا يا سوسو أما لو أنك قلت في أغنيتك:

يا خير مــن عــرف الــوجــــود       يــا مــن بدمــه للـحــق يــجــود

رفعت فينا منار عـدل وشــــرع       وهدّمت صوامع الكفر والجحود

وأرويـــت ظمـأ الــيتيم عــــــزا       وأغنيت الفقير وأوفيت الــعهـود

العلم في رحـاب عــدلك ســـائـد       والظــلم ذلــيل أنـهـكــته القيــود

فـأنت فيـنـا رســــول رحــمــــة       وأنـت ملــيك جــللـته الـجـهــود

وأنـت ملـيـك ملـحـــمـة عــــدل       إذا جــد جــدك الكــون تــســـود

لا تخف عدواً ولا تخـش مـنيــة       فـقومك خـلفـــك كــلهـــم أســـود

قـــد احـنــوا الجــبـــاه مــــذلــة       تحــت قدمــيك فعندهـما الســعود

وانقادوا لأمرك ليس فيهم معاند       فنعمت قائـداً وفــاز مــن تــقـــود

 

سوسو: ولكن يا سيدي هذا كذب ونفاق.

شيخ السلطان: ماذا تقول يا هذا؟ كذب ونفاق، إذن كيف تضحك لك الدنيا وتصبح غنياً مشهوراً؟

سوسو: أصبح غنياً مشهوراً بالكذب والنفاق، لا يا سيدي، سوسو لن يفعل ذلك، الفقر خير لي من الكذب والنفاق.

 سوسو يخرج من بيت شيخ السلطان مرددا بصوت عال:

سوسو لن ينافق... سوسو لن ينافق...  سوسو لن ينافق.      

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وكتب : إبراهيم بن عبد العزيز


الكاتب: ابراهيم بن عبدالعزيز
التاريخ: 01/01/2007
عدد القراء: 4303

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 5419  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 40996898