انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    صوري وشريطي أسيران لديه....فماذا أفعل !!

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


بسم الله الرحمن الرحيم
أحبتي في الله،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

مأساة قد تعيش فيها بعض من الاخوات، بسبب عدم الوعي، والنفس وما هوت..
وبسبب الاغاني الساقطة، والاعلام الفاسد ..وسهام ابليس المسمومة..
كثرة الخلطة والخلوة..والألبسة الشبه عارية...نسأل الله الهداية والصلاح..
تتعرف الفتاة على شاب، ويتعلق كل منهما بالاخر، تحت تسمية(الحب الزائف)، وللأسف لن يتم معرفته كزائف الا بعد فوات الأوان.


مكالمات آخر الليل، بعد نوم الوالدين..ولكنهم نسوا أن هناك عين لا تغفل ولا تنام، وأن الله تعالى يراقبهم..فيسهرون على الحديث الكاذب...بدل من قيام الليل..نسأل الله الهداية والصلاح.


قد يحاول الشاب أن يرى الفتاة، فتعتذر..وترسل له صور بدل من أن يراها..
وقد يسجل شريط صوتي حتى يستمع اليها كلما اشتاق !!

وماذا بعد !!

تفوق الفتاة من وهم الحب، وقد يأتي شابا آخرا يتقدم لها لزواجها..
وما ان عرف عشيقها ..الا وثار بها،، تذكر الصور والشريط الصوتي، وقد هددها..


وقال لها، ما إن مكنتيني من نفسك، سآتي على الفور وأقدم الصور لزوجك !

احتارت الفتاة، وقامت تدعو الله تعالى، وتستغيث به..


وبعد الزواج بيومين ..سارع عشيقها بالصور والشريط حتى يقدمه لزوجها...


وإذا...انقلبت السيارة به، واحترق....وهنا نتذكر قول الله تعالى:


فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِّنكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ ذَلِكُمْ يُوعَظُ بِهِ مَن كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً (2)سورة الطلاق

هذه صورة من صور الحياة، قد تكون الفتاة يائسة..حائرة..ينقصها حب حنان من والديها، فتتجه الى هواها وما تطلبه، تبحث عن حب بديل...ولكنها لا تدرك وقتها أن ذلك الحب هو حب زائف، كل ما يريده الشاب هو التمكن من الفتاة،،
وما ان حصل على ما يريده..رماها،،،وإن كان في أحشائها طفل منه...
مأساة..ويا لها من مأساة...تحتار الفتاة، وكيف لها ان تخبر والدها بوجود جنيني في بطنها !! فان سكتت شهران، فالأمر سيتضح فيما بعد..ولن تستطيع اخفاء جريمتها..ستفكر في اجهاض نفسها...يا للويل من ربها !!


فهل تصلح خطأها بخطأ أكبر،،،


حيرة وعذاب قد يصيبها..أيام وليالي طوال...لا تعرف النوم والهناء...
كل ذلك بسبب لحظة طيش، ومتعة لدقائق..تحت غشاء الحب الزائف!!

أختي في الله،، إن كنت قد أخطأت في تعارفك على شاب،،وقد اهديتيه بعض من صورك،، إياك أن تخضعي له بسبب تلك الصور...حتى وإن قال لك اريد مقابلتك من أجل تسليم الصور!! احذري يا أخيتي..فهذا فخ لكِ..يريد أ، يتمكن منك ويجردك من عفافك وطهارتك.


فان كنت تخشين من زوجك أو أبيك...فأقول لك،،
خافي الله ..خالقك وخالق زوجك وأبيك...واعلمي أن من تخاف الله وتحفظ فرجها،سيكون الله هو المعين..ضعي ثقتك في الله تعالى..واجعلي إيمانك قوي..
استغفريه وتوبي الى الله..فالله غفور رحيم.

اعلمي أن الحب ما هو الا بعد الزواج،، وربما تتذكري رسالتي هذه،،
فما كتبتها الا حتى ألحق بكِ..قبل وقوعك بالكبائر والعياذ بالله.

الخلاص من ذلك الحب الوهم :

- الخوف من الله تعالى...وما فارق الخوف قلباً، إلا حسن وأقبل عليه الظلام والظلمات.فكلنا خطاؤون..ولكن الخطأ بالاستمرارية بالخطأ...

- العفة..والغض من البصر..فهذه بداية الحب الزائف..يقول الله تعالى:
قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ (30)سورة النور


وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31)سورة النور

- التزمي بحجابك يا فتاة الاسلام....فأنت بحجابك تحجبين عنك المخاطر .
يقول الله تعالى:


وَاللّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُواْ مَيْلاً عَظِيماً (27)
سورة النساء

أخيتي..صوني نفسك وعرضك،، فمن حفظت فرجها وصامت شهرا وصلت خمسها وأطاعت زوجها...قيل لها أدخلي الجنة من أي باب شئت.

تمسكي بدينك..وافيقي مما أنت به..فما أصعبه من موقف في ليلة الزفاف حينما تكوني أمام زوجك ويكتشف انكِ لست بكراً...وأنك لست بعفيفة!!
بئس العار لكِ...

أختي في الله...إن الدواء للحب الزائف، الاستعانة بمقلب القلوب، وانشغال القلب بذكر الله تعالى..والتعوض بحبه وقربه...عليكِ الاعتصام بربك..واعلمي ان حجابك جنتك ونارك، وقارك في بيتك هي سعادتك وفلاحك..والدين أمانة فلا تهمليه.

اللهم اغفر لنا وارحمنا يا أرحم الراحمين

أختك في الله،
أم رزان


الكاتب: أم رزان
التاريخ: 02/02/2007
عدد القراء: 4049

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 6916  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 41018992