انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    في ذكرى إنتفاضة الأقصى

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


في ذكرى إنتفاضة الأقصى
 
حامد بن عبدالله العلي
 
( إنّ مهمة إسرائيل لم تتغير مع ذلك الحدث ، وستبقى على نفس درجتها من الأهمية ، فموقع إسرائيل في قلب الشرق الأوسط العربي ، والإسلامي يعطي إسرائيل ميزة التحكم في الإستقرار لدول الإقليم ، والحفاظ على النظام الدولي القائم ، والحيلولة دون ظهور توجهات قومية ثورية في العالم العربي ، وقطع الطريق على ظهور حركات إسلامية أصولية ) شلومو جازيت رئيس الإستخبارات العسكرية الصهيونية والمشارك البارز في المفاوضات السرية التي نسقت الترتيبات الأمنية في إتفاق أوسلو ، المصدر : تشومسكي النظام العالمي القديم والجديد341
 
يدخل خزائن الدول العربية أكثر من 500 مليار دولار عوائد نفطية ، وتملك ثلثي مصادر الطاقة في العالم ، وإحتياطاتها ، وتتحكَّم في أهم مناطق التواصل بين العالم ، وقنوات حركة الإقتصاد ، ومع ذلك تقف عاجزة حتى عن تمديد تجميد المستوطنات !
،
والحـال أنهـا بذلت شرفها كاملاً غير منقوص ،  ومجانا ، ليعبث فيه الصهاينة فيما يسمى إحياء المفاوضـات ، والعجـب أنـّه حتى العاهرة قــد تقاتـل من أجل الحصول على أجرتهـا! وهؤلاء لم يحصلوا على شيء سوى إذلال أوباما نفسه إذلال العبد ، أمام الصهاينة وهو يستجدي تمديد التجميـد ، وهم لايلتفتون إليه .
 
ليس ثمـة ما يساعد على فهم الفقرة الثانية إلاّ جعلها تحت ضوء الفقرة الأولى ، إنَّ الأنظمة العربية الضالعة فيما يُسمى المفاوضات ، ماهي إلاّ أدوات بيد خلفاء شلومو جازيت !
 
كتب المفكر الأمريكي تشومسكي عن (أوسلو) أثنـاء مفاوضاتها السريـّة ، وقبل أن يبدأ تنفيذها :
 
( وستمسح إسرائيل لمنظمة التحرير بتكوين جهاز شرطة ، وتكون مهمّة هذه الشرطة الحفاظ على هدوء الأوضاع في الأراضي المحتلة ، وستستمد عناصر الشرطة الفلسطينية من خارج النطاق التي تعمل لتبدو غريبة على السكان الذين ستضبط الأمن بينهم ، إذ يتألف الأمن الفلسطيني من الذين عاشوا حياتهم خارج الأراضي المحتلة ، وتمّ تدريبهم جيّدا ، وتحاكي إسرائيل في ذلك النموذج البريطاني في الهند ، والسوفيتي في أوربا الشرقية ، والنازي في فرنسا ، ونموذج الولايات المتحدة الأمريكية في أمريكا اللاتينية ، فأكثر من 90% من الجيش البريطاني في الهند من الهنود المرتزقة ، وكذلك كانت حكومة فيشي في فرنسا الموالية للنازية ، وقوات الأمن التشيكية الموالية للسوفيت ، وكما لم تجلب بريطانيا جنودها فيما وراء البحار للسيطرة على الهند ، كانت سياسة الولايات المتحدة في أمريكا اللاتينية منذ أربعينات القرن العشرين تهدف إلى ترك القوى المحليّة ترتكب الأعمال الإجرامية القذرة بالنيابة عنها ، ولعلّ النموذج القريب من الحالة الفلسطينية ما قامت به الشرطة الصينية في ميدان نيانانمين من ذبح المتظاهرين عن طريق شرطة جلبتها من مناطق نائية في الأراضي الصينية ، وتحاول الولايات المتحدة ، وإسرائيل تطبيق نفس المبدأ على غزّة ، وقطاع من الضفة الغربية الذي سيسمح فيه بسلطة فلسطينية ، وسيحقق ذلك فوائد أفضل من إحتلال إسرائيلي مباشر ، شديد التكلفة ، ومدعاة للنقد الدولي بسبب الجرائم البشعة التي ترتكبها ويصعب إخفاؤها ) المصدر السابق ص 360
 
من يشكُّ للحظة واحدة أن أوسلو ، رجالها ، ومؤسساتها ، وكلّ ما يتبعهـا ،  لم تكن سوى ما ذكره هنـا المفكر الأمريكي الحر تشومسكي في كتابه القيـّم جدا الذي أشرت إليه أول المقال ، في نسق واحد تماما منذ جيش أبو حنيك ، إلى جيش كرزاي ، مرورا بصحوات العراق ، ومرتزقة حكومة أفريكوم في الصومال ، من يشك في ذلك فهـو كما يقـول فقهاؤنا عندما يريدون التنديـد بصاحـب الرأي الخاطىء جدا : أضـلُّ من حمـار أهلـه !
 
يتابع تشومسكي : ( وتحمل السيطرة على الشعوب ، عن طريق قوى محلية مدعومة بقوى أجنبية ، مميزات أيدلوجية إضافة إلى ما سبق ، فالقسوة المتوقعة التي ستستخدمها القوات الوطنيّة ضدّ شعبها ستؤدي إلى كارثة على المستوى الوطني للشعب الفلسطيني على نحو ما يسجل المعلّقون الغربيّون ، وسيثبت للمجتمع الدولي أنّ الشعب الفلسطيني لايستحقّ كلّ هذا الإهتمام ، فها هو يقاتل بعضه البعض ، وسيصبح الإحتلال الإسرائيلي إحتلالاً رحيما مقارنة بما ستفعله الشرطة الفلسطينية بشعبها ، وهو ما يتماثل مع ما يطلقه البعض عن تلك الأيام الرائعة التي عاشتها دول العالم الثالث تحت سيطرة الإستعمار الأوربي ، بعد أن شهدت أفاعيل طواغيت الحكم الوطني )
 
يتابع تشومسكي : ( لهذه الأسباب اعتبرت إسرائيل منظمة التحرير الممثل الوحيد للشعب الفلسطيني ، وبدأت معها التفاوض بعد أن حصلت على إلتزام بسحق أي مقاومة فلسطينية للجيش الإسرائيلي ) .
 
تأمَّلوا ما قالـه جيداً ، ففي الحقيقة لم يقدّم الصهاينة أيّ تنازل _ كعادتهم المعاكسة لعادة النظام العربي _ عندما اعترفوا بمنظمة التحرير ، إنمّـا الذي وقـع هو في الحقيقة التنازل إلى درجة العمالة الكاملة مـن الطرف الفلسطيني من أوسلو _ بالمناسبة كان الموقِّع على ( أوسلو ) هو محمود عباس نفسه بوصفه أمين سر اللجنة التنفيذية _ وكان هذا العميل المخلص للصهاينة _ قيل إنّه بهائي _ يُعـدَّ للقيام بكل الدور الذي وصفه تشومسكي آنفـا .
 
لقد نصَّت إتفاقية أوسلو على ( إنشاء قوّة شرطة فلسطينيّة من أجل ضمان النظام العام في الضفة ، وقطاع غزة ). 
 
لن إخفي إعجابي بتشومسكي بسبب كونـه غير مسلم ، لأنَّنـا في الإسلام نحترم الشرفاء ، محبّي العدل ، ونبني معهم جسورَنا المحبـِّة للحق والعدل  ، والحرية ،
،
وكنت أدعو ، ولازلت ، أن نعقد مؤتمراً للحوار الحضارات ، ولكن ندعو إليـه _ خلافا للمؤتمرات المشبوهة التي لايُدعى إليها إلاّ أولياء محور الشرّ الصهيوصليبي !! _ من يقف معنا في عدالة قضايانا، ممن يعرف حقيقة الكيان الصهيوني ، ومخططاته ، ويشاركنا هـمّ إراحة العالم من شروره .
،
وعجـباً .. هل كان تشومسكي يعلم الغيب ؟!! .. كلا ، لكنه _ في ضوء ما قرأت _ أوسع المفكرين الأمريكيين خبرة بخبث إستراتيجيات الرأسمالية الغربية المتوحشـة ، ولهذا يرى جرائمهـا قبل أن تقـع ، كما يراها غيره بعـدَ وقوعِهـا .
، 
من منطـلق هذه الحقيقة التي شرحها تشومسكي ، ومنها فحسب ، يجب أن ننظر إلى كلِّ ما يحدث على صعيد ما يسمى ( عملية السلام في إطار أوسلـو ) منذ نحـو عشرين عاما إلى اليوم .
 
ومن منطلق هذه الحقيقة يجب أن نجـدّد في أمّتنا اليـوم خطة التحرير التي أشعلت شرارتها إنتفاضة الأقصى قبل عشرة أعـوام ، مرتكزة على :
 
إعادة إحياء مركزية قضية تحرير الأقصى بالجهـاد ، وإطلاق كلِّ طاقات الأمـّة لتتمحور حول هذا القضية ، ففي هذا الإطلاق وحده أبلغ الرد على الروح الإنهزامية التي أخنت على أجوائنا ، بسبب ما يسمى ( الحرب على الإرهاب ) ، إذ كان هدف هذا المشروع الخبيث فصل الأمة عن أمّ قضاياها ، وعن كون الجهاد هو حلّها الأوحـد .
 
وهذا يتطلـَّب :
 
1ـ حشد الجهود لإطلاق الإنتفاضة الثالثة ، وتأجيج عوامل إشتعالها ، بإعلان التعبئة العامة في الرأي العالم العربي والإسلامي نحو هذا الهدف ،
 
2ـ تجديد مشروع كسر الحصار على غـزة ، وتسيير القوافل من جميع البلاد الإسلامية .
 
3ـ تجديد الضغط لفتح العواصم العربية أبوابها لمكاتب فصائل المقاومة الفلسطينية ، وتمكينها من جميع المناشط التي تدعم الجهاد الفلسطيني .
 
4ـ تحريك كلّ الجهود السياسية ، وتنسيق المواقف بينها ، لطرد ممثلي السلطة الفلسطينية العميلة من البلاد العربية ، وفضح حقيقتها .
 
5ـ يضع العلماء ،  والدعاة برامج منتظمة في جميع مناشطهم الدعوية في جميع منابرهم الإعلامية ، للدفع بالنقاط الأربعة الآنفة على سلّم الأوليات ، وكذلك يفعل الناشطون الإسلاميون ، والسياسيون الشرفاء .
 
هذا ونحن نعلم أنّ إخواننا الذين في بيت المقدس وأكنافه ، لولا خيانة السلطة العميلة ، لكانت الإنتفاضة الثالثة قد انطلقت الآن ، وألقت ببركاتها على كلّ الأجواء الإسلامية ، فأزالت ما ران عليها من غبش الرؤية ، وتبلـّد الإحساس ، وخمول العزيمة ، وإنخداع بشعارات الإنبطاح التي تسوّقها خدعة ( معا ضـدَّ الإرهاب ) !
 
وأنهـم لم يقصروا في بذل الغالي والنفيس في الدفاع عن الأقصى ، فهاهـم يتعرضون للتعذيب ، والإعتقال ، والتضييق ، والمطاردة منذ إنطلاق أوسلو ، بل قبلها ، وهم صابرون على هذا الطريق ، لم يستطع عدوهـم أن يثنيهم عن عزمهم ، ولا أن يفت في عضدهـم .
 
لكنهـم بحاجة اليوم إلى مدّ يد العون إليهم من إخوانهم في العالم الإسلامي ، ليكسروا الطوق الذي أحاط بهم ، ليشعلوا أوار إنتفاضة تحرق كلّ ما جاءت به أوسلو من خبث ، وخيانة ، وعمالة ، وتعيـد الأمة إلى طريق النصـر بإذن الله تعالى .
 
هذا البيان ، وعلى الله البـلاغ ، وهو حسبنا عليه توكّلنا ، وعليه فليتوكـّل المتوكّـلون .

الكاتب: حامد بن عبدالله العلي
التاريخ: 01/10/2010
عدد القراء: 23164

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 6554  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 42798430