انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    فـرح فـي رفــح

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


 
فـرح فـي رفــح
 
،
حامد بن عبدالله العلي
،
وهكذا بهذا اليُسـر ، والحمدلله ، سقـط الكيد الصهيونيّ ،وتهاوى المكر الأمريكيّ، وسقـطت كلّ إتفاقيات الذلّ ، والعار ، التي تحكم المعابـر ، وتحاصر غـزة وأبطالها ، سقـطت تحت أقدام المقتحمين لجدار رفح بعد تفجيره .
 
يا لله ، ما أعجـب ما جرى ،، لقد أظهـرت هذه الجموع العفوية كم هـو مزيف هذا الكيان الصهيوني ، وكم هو مفكّك ، وواهٍ كبيت العنكبوت ، وكـم هي ضعيفة أمريكا إمام إرادة شعـب مؤمن بحقّـه ، قويّ العزم على نيله ،  مهما كلّفه ذلك.
 
لقد بكى الصهاينة وهم ينظرون إلى آلاف الغزييّن يعبـرون إلى أرضهم ، ووطنهم ، في مصـر ، ويلتقون مع أمّتهـم ، فيحضن المسلم أخاه ، ويعانـق المؤمن وليّه الحميم ، وينصر أبناء الأمّـة بعضهم بعضا .
 
لقـد بكوْا اليوم دموعا ، وسيبكون بإذن الله مثلهـا ، دمـاءً ،  كدماء من يقتلونهم من أمّتنا ، ظانّين أنهم سيبنون على دماءنا كيانهم المزيـّف اللعيـن ، وهيهـات .
 
وفيما جـرى عـبر ، وأيّ عبـر :
 
أولا : تأمّلوا كيف استطاع بضعة آلاف من عامّة المسلمين ، أزالوا الحدود بالقوة ، أن يقلبوا رأسـاً على عقـب ، ما كان يتعاطاه الساسـة المزيّفـون على أنـّها ثوابت سياسية راسخة ، ويظهرونـها حرماً لايمُـسّ ، وكيف تهشّم هذه الزيـف وشـيكا، وكذلك هـو مصيـر كلّ ما يحاولون تزييفه لنا من باطلهم ، وحدودهـم ،  التي تفـرّق أمّتنا ، فلا تنسـوا يا أولي الألبـاب هذا الدرس.
 
ثانيا : صدق الله العظيم ( وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم ) ، فحصار غزّة جاء بإجتماع الأمّـة على قضيتها المركزية ،وهي القضية الفلسطينية ، وأعطى الأمة درسا لاينسى في أنّ الإرادة المتوكلة على الله لايغلبها شيء ، وأنّ القوة هي القرار.
 
ثالثا : الهزيمة النفسيّة هي العدوّ الحقيقي ، والانتصار عليها هـو مفتاح النصر ، فانظروا كيف أصبـح المكر السياسي الصهيوني ، وغـدت الآلة العسكرية الهائلة ، كالذبـاب ، بعدما سـقط الخوف من النفوس ، فقررت اقتحام الحصار بالقوة.
 
رابعا : بحركة عفوية سريعة من ثلّة قليلة من أمة محمد صلى الله عليه وسلم ، انقـلبت على الصهاينة أسطورتهم التي شحذوا بها تعاطف العالم ، وسقـط قناعـهم : أنهم أمـّة مستضعفـة ، مظلـومة ،
 
 وظهـرت صورتهم الحقيقية ، أنهـم عصابات من طغاة ، وظلمة ، ومصاصي دماء ، يقتاتون على معاناة شعب أعزل ، فقير ، ضعيف ، محاصـر ، اضطر أن يحطم جدار السجـن ليـجد لقمة العيـش.
 
خامسـا : التطبيع مشروع فاشـل ، فلا يستطيع أحـدٌ كائنا من كان ، أن يفرّق هذه الأمّـة ، ويقضي على رابطة ولاءها العظمى وهي الإسلام ، وقد شهدنا كيف أن المصريين الذين كانوا أوّل شعب مستهدف بمشروع التطبيع ، كيف أنهّم هرعوا لإخوانهم في غـزّة ، وداست أقدامهم كلّ محاولات الصهاينة ، لعزل شعوب الأمة عن بعضها ، وكذلك هو شعـب مصر ، ولم يـزل ، سبـّاق لكلّ الخيـر .
 
سادسا : ألـم تروْا كيف بصقت جموع المقتحمين المباركة في وجه رايس ، إثـر زعمها أنّ المعادلة هـي : أمن الصهاينة ، مقابل الاحتياجات الإنسانية لأهل غزة ، فأرادت أن تقتل شعـبا من أجل أن يأمن محتـلّ مغتصـب في أرضٍ مغتصبة !
 
ألـم تروا ، كيف بدت تلك المتغطرسة الأمريكية ، صاغرة أمام الإنتصار الباهر لصمود غزة .
 
سابـعا: ثـمّ ألـم تروْا كيف بدا عباس الخائن ، أشـدّ صغارا من رايس ، وهو يرى الحصـار ينهـار ، بينما الصواريخ المباركة تنهال على المغتصبات الصهيونية ، وهو الذي كان همـّه أن ينقـذ الصهاينة من صواريخ المجاهدين ، فأخـذ يندد ويعيـب فيهـا أثناء الحصـار ، فعاد عيـبه فيه ، ورد الله يده إلى فيه .
 
ثامنـا : تحطيم جدار رفـح يجـب أن يعي منه أهلنا في الضفة الدرس جيدا ، فيحطمون ـ عندما يحين الوقت ـ تلك الحواجز المهينة التي أقامها الصهاينة هناك .
 
تاسعـا : يجب أن لاننسى أنّ قـوّة تفجيـر جدار رفح ، ليست هـي تلك القوة المادية التي حطّمته فحسب ، ولكن وراءها ذلك الضـخّ الإعلامي المتواصـل في شعوب الأمّـة الذي رفع مسـتوى التعاطف مع القضية الفلسطينية ،
 
 مما وجّـه رسالة واضحة للسلطات المصرية أنّ بركان الغضـب سينفجـر في مصـر ، مـا لم يُسـمح بتحطيم جدار رفح ، وإنقاذ الفلسطينيين ، والتنفيس على مشروع المقاومة المباركة في غـزة ، فكانت قوة التفجيـر هذه ، هي القوة الأقـوى التي حطّمـت الجـدار .
 
 فلنستـمر في قوة الدفـع الإعلامـية هذه ، ولنعبئ أمتنا بالحماسة لقضايانا ، حتى إذا احتيج إليها وجدناها حاضرة معطاءه.
وليسـتمر الضغـط الإعلامي ،والتصعيد الشعبي ،حتى يسقط حصار غزة برمـته ، فإن حصار غزة هو القضية ، وليس إغلاق المعابـر ، وقطع الكهرباء.
 
عاشرا : يجـب أن يعـي قادة الأمّـة ، من تحطيم حاجز رفـح ، درسا بالغ الأهميّـة ، وهـو أن يحطّـموا من النفوس حاجز الخوف من التغيير الذي فرضته أنظمة الطغيـان ، فحوّلـت الشعـوب إلى قطعان خائفة من أيّ حركة تطالب بحقوقها ، ليحطّـموا بعد ذلك كلّ الحدود السياسية التي مزّقـت أمّتنا ، وأضعفتها ،وأطمعت الأجنبيّ فينا ، وحالـت بيننا وبين إنقاذ إخوة لنا ، يواجهـون أعدى أعداءنا ، لينقذوا أقدس مقدساتنا .
 
فيا أيها العلماء ، والدعاة ، والمفكرون ، والمثقفون ، والسياسيون ، لاتستنكفوا أن تجلسوا اليوم مجلس التلميـذ ، وتتعلموا الدرس من هذه الصـورة

الكاتب: حامد بن عبدالله العلي
التاريخ: 25/01/2008
عدد القراء: 11713

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 5794  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 41102549