انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    بين تضحيات نابلس ، وخيانة أنابوليس

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


بين تضحيات نابلس ، وخيانة أنابوليس
 
 
،
حامد بن عبدالله العلي
،
في صيف عام 2004م ، في نابلس القديمة ، بلدة الصمود ،  استشهـد القائد العام لكتائب الأقصى في الضفة الغربية نايف أبو شرخ، والقائد العام لسرايا القدس في الضفة فادي الشيخ إبراهيم، وقائد كتائب عز الدين القسام  في منطقة نابلس جعفر المصري، ومعهم خمسة آخرين من أقدم المطلوبين لسلطات الاحتلال الصهيوني من كتائب الأقصى ، كانـت خسارة كبيرة ، لمجموعة قادة كبار في مخبأ حصين جدا .
 
وهذه تضحية واحدة من نابلس فقط ، ومشهـد واحـد من مشاهد لاتحصى ، قـد قُدمت فيها دماءٌ غالية من أجـل حماية مقدسات وكرامة أمـّتنا في فلسطين .
 
وكانت هذه التضحيات العظيمة ، وتلك الدماء النفيسـة  ـ لاغيرهـا ـ  هي التي شقت خارطة الطريق نحـو مأزق الصهاينة الذي هـم فيه الآن ، فهرعوا يستنجدون براعيتهم ، وحاميتهم ، أمريكا ، وبحرس حدودهم من عديمي الكرامة ، قطعان النظام العربي
 
نعـم ..لو أنَّ هؤلاء الذين تـمَّ سوْقهم بعصا رايس إلى أنابولس كان لديهم ذرّة من كرامة ـ أمّا دينُ الله فقد تبرؤا منه وتبرّأ منهم ـ أو كان فيهم بقيـّة عرق من فطرة الإنسان التي فطر الله الخلق عليها ، لحركتهم استغاثات عجائز ، وأطفال ، ومرضى غزَّة تحت حصار الصهاينة الخانـق ، حيث الجوع ، والفاقة ، والمرض ، تنهش تلك الأجساد الضعيفة ، والموت ينتظرهـم .
 
ولو لم يكن أولئك المسـخ المتردّي أكابر المجرمين ، وأراذل الخاسئين ، لفعلوا شيئا ما لأولئك البؤساء داخل سجن غزّة الكبير ، وخارجها على المعابـر البائسة .
 
أيُرجى من هؤلاء اللئام .. ولو كما قيل : خـذ القليل من اللئيمَ وذمَّه ..
 
كلاَّ ويحـكم .. بعد هذا المشهـد الكئيب :
 
لقد بقي الهاربون من جحيم المجوس من فلسطينيي العراق في عراء الصحراء على حدود الأردن التي تفتح ذارعها لكلّ صهيوني لعيـن ، تُفرش لـه الورود ، ثـم ضاقت عن استقبال عائلات مستضعفة تبحث عن مأوى !
 
 لقد بقوا أربع سنين في لهيب الصحراء ، وبردها ، في جوعهـم ، وعطشهم ، ومرضهم ، وخوفهم ، حتى رقَّت لهم قلوبٌ من أقصى الأرض وأبعدها عنهـم !
 
قلوبُ من ؟ قـلوبُ البرازيليين ! .. فآووهم ، وقالوا لهم : (سيتمتع الفلسطينيون بنفس حقوق المواطنة التي يتمتع بها البرازيليون .. وسيستلمون هويات شخصية وجوازات سفر، كما سيحصلون على مساعدات مالية شهرية لمدة عامين حتى يتمكنوا من إعالة أنفسهم).
 
 في وقت كانت راعية الغنم رايس مشغولة بسوْق قطيعها إلى أنابلس !
 
ثـمّ إنـَّك لن تعجب من هذا المشهـد الغريب .. إذا أعدت إلى مخيّلتك هذا المشهـد :  قبل ثلاث عقود ، كان الكيان الصهيوني محاصَرا ،  ثم انقلـب الحـال ،  فها هي الدول نفسها التي حاصرته ، باتت هـي تحرسـُه ، و هـي نفسها تحاصـر اليوم غـزَّة لإرضاء الصهاينة ، وتخنـق مجاهديها لإسترضاء الأمريكيين ، ثـمَّ تتهافت إلى عتبات الصنم في أنابولس لتقديم قرابين الولاء .
 
أهم مضحوكٌ عليهم ؟ أم يضحكون علينا ؟ أم كلاهما ؟ أم سُكارى ؟ بل هم العبيد في أغلالها لاتملك من أمرها شيئا .
 
بين يديْ العدوان على العراق ، في عام 2002م أطلق الزعيم الصليبيّ الأحمـق بوش لعبته المزيفة بإيمانه الراسخ بدولة فلسطينية ، ثـمَّ ألهاهـم بهذه اللعبة وما تفرَّع عنها مـن ملهيات ، أشغلت عن القضية الفلسطينية ، حتى عبث في البلاد والعبـاد كما يشاء .
 
 ثم لمـّا تبيـّن للأمريكيين أنَّ خططهم العالميـّة الإجرامية ،  لن تبلغ منتهاها إلاّ بحـربٍ أخرى  ، عاد إلى لعبته المفضَّلة ، ودعـا الجميع إلى أنابولس : أنْ تعالوا لتلتهوا بهـذا المؤتمـر ، ونتائجه ، ومفاوضاته ،
 
 ريثما يحصل ما يلـي :
 
تكريس الانقسام الفلسطيني السياسي ، والجغرافي ، تقويض الصمود الفلسطيني، استنزاف المقاومة ، ونزع سلاحها ، وتفريق فصائلها ، وضمّ أرض جديـدة ،  وتهويد القدس، تسليط السلطة العميلة على الجهاد الفلسطيني .
 
تفرغ الولايات المتحدة الأمريكية لملف إيران وحلفاءها لتصفيته .
 
وقبل هذا كلّه : انتزاع إعتراف رسمي جديد خطير للغاية ، فبعد أن حصل اليهود ـ إثر مؤامرات كثيرة ـ على إعتراف عربـي بحقّ ( إسرائيل ) في الوجود ، ترقَّوا إلى المطالبة بالإعتراف بيهودية دولة ( إسرائيل ) ،والذي يعني أن كلّ شيء ليس يهوديا عليها ، فلاحـق له !
 
وأعجب شيء في هذه اللعبة أنه بينما القطيع العربيّ متحمّس لها ، فالصهاينة يعلمون ، ويعلنون بلا وجل ، أنّ هذا المؤتمر ، مؤتمر أنابولس ، كسابقه ، لن يقدم للفلسطينيين شيئا .
 
وما أصدق كبير معلقي الشئون السياسية  بالإذاعة الصهيونية حنان كريستال حين  يكرِّر عبارته التقليدية دائما :  ( حتى لو قام أبو مازن بتقديم رؤوس قادة حماس،  والجهاد الإسلامي على طبق من فضة، فلن يقدم اولمرت أي شيء للفلسطينيين) !
 
وقد ذكَّرني حالهم هذا بما ضربت بـه العرب مثلا :  ( ذكرني فوك حماريْ أهلي ) ، وأصله أنَّ رجلاً خرج يطلب حماريْن ضلاّ لأهْله ، فرأى امرأةً منقبه ، فأعجبـتْه حتـّى نسي الحماريـْن ، فلم يزل يطلبها حتى سـفرت له ، فإذا هي فوْهـاء ، فحين رأى أسنانها ، ذكر الحماريـْن ، فقال : ذكرني فوك حماريْ أهـلي ، وأنشأ يقـول :
 
ليت النقاب على الناس محرمٌ ** كيلا تغـرّ قبيحـةٌ إنسـانا
 
ولو رجع العـرب إلى دينهم ، وعـزُّوا بإسلامهم ، لعلموا أن النقاب الأمريكي يخفي وراءه ـ في أنابوليس ـ أقبح الوجوه ، ولحرموا على أنفسهم الركض وراءه ، ولم يغترُّوا بـه ، ولتوجهوا إلى جهادهـم فالتفُّوا حوله ، ليعتلوا ذرا المجد والعـزّ .
 
مع أنَّ المطلوب منهم اليوم ، ماهو أقـلّ من ذلك بكثير ، فإنَّ الفلسطينين لـم يألوا جهدا في جهادهم ، ولمْ يدخروا من دماءهم شيئـا فداءً للأقصى ، فسالت أنهارا ،  وقد جعلوا أجسادهم ألغاما تفجّر الأعداء لتحمي بيت المقدس ، وما زادهم تنكيل الصهاينة بهم إلاّ إصرارا .
 
وقدموا أولادهم شهداء وهم يضحكون ، لقد جادوا بكلَّ شيء ، وأثبتوا أنهم أهل لكلِّ إقدام ، وأولى بكلِّ تضحيـة .
 
وهو لايطلبون اليوم سوى دعـم صمود المقاومة الفلسطينية ، وفكّ الحصار عنها ، وردّ الحصـار إلى الصهاينة ، والتضيّيق عليهم في كلّ ميدان.
 
وهو مطلـب يسير مقدور عليه  ، لولا أنَّ مقدرات الأمة آلـت إلى الخونة ، فإنا لله وإنا إليه راجعون.
 
ولهذا .. فالواجب علينا ، أن نسعى بكلّ سبيل لفك الحصار عن غزة ، والجهاد الفلسطيني.
 
وأنْ نعلـن التنديد بمؤامرات الإستسلام والخنـوع ، ونعقد مؤتمرات مضادّة لأنابوليس ،
 
لفضح مخططات العدوّ ،
 
 ولتوعية الناس بأنّ أي طريق يؤدي إلى إضعاف نهج الجهاد ضـد المشروع الصهيوصليبي في كلّ بلاد الإسلام ، وأعظم الجهاد ،  الجهاد في فلسطين ،
 
 فهـو أعظم خيانة للأمـّة ، وأقبح جريمة تقترف في حقّها .
 

والله المستعان ، وهو حسبنا ونعم الوكيل ، نعم المولى ونعم النصير


الكاتب: حامد بن عبدالله العلي
التاريخ: 23/11/2007
عدد القراء: 11807

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 7469  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 40813354