انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    مغرَّرات الغُمَّة العربيَّة..وحفّاظات الجنود الصهاينة!

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


مغرَّرات الغُمَّة العربيَّة..وحفّاظات الجنود الصهاينة!
 
حامد بن عبدالله العلي
 
لايخفى أنَّ معركة غزة قـد انتهت بنصر للجهاد الفلسطيني ، لكنَّ حربه مع العدوّ لم تنتـه ، وأنَّ هذا النصر كان مفاجئاً للعدوّ الصهيوني ، وللمتواطئين معه ممن يطلق عليهم ( محور الإعتلال ) العربيّ ، ولم يكن صمود غزَّة على هذا النحو الأسطوري في حُسْبانهم ، ولهذا فقد انطلقت حربٌ جديدة تحت عنوان ( إعمار غزة ) ، تهدف إلى تحقيق الأهداف التي عجزت آلة التدمير الوحشي العسكرية الصهيونية عن تحقيقه
 
والعجيب في شأن هذه المؤامرة أنها معلنة ، كما صرحت قيادة العدو الصهيوني أن حرب تدمير غزة عززت سلطة عباس ، وأضعفت سلطة حماس ! ، ويبدو أنَّ عباس (المنتهي الصلاحية ) الذي قال للقطريين أنه سيٌذبح من الوريد للوريد إنْ ذهب لقمة الدوحة ، لم يعد قادراً حتَّى على التوسل للصهاينة ليرحموه قليلا من تصريحاتهم التي تفضحـه !
 
والمؤامرة تتلخص في أن تحقـِّق عملية ( إعادة الإعمار) أمرين :  
 
أحدهما : إعادة نفوذ سلطة عباس المنتهية صلاحيته ، والشريك في التآمر على شعبه ،  إلى غزة ، ولهذا السبب أعلن الإتحاد الأوربي ـ المجرم الشريك الذي يتجشَّـأ من دماء أهل غزة ـ أنَّ أموال إعادة الإعمار لن تكون متاحة لحكومة تقودها حماس ، ولهذا ألـحَّ عباس ـ كما فعل غلامه فياض ـ على الغمَّة العربية بإعتماد السلطة ومؤسساتها فقط لعملية إعادة الإعمار ! مما يعني تفريغ العملية برمتها عن محتواها.
 
الثاني : إضعاف المقاومة عن طريق حصار جديد لعملية إعادة الإعمار بحجة منع تهريب السلاح ، ومنع إستفادة المقاومة منه ، ولهذا وضع الصهاينة قائمة طويلة بالممنوعات التي ستحظر إدخالها إلى القطاع في عملية إعادة الإعمار ، على رأسها الحديد ، والفولاذ ، بحجة أنها تستعمل في تصنيع السلاح !
 
والحقيقة الواضحة للعيان أن مُغرَّرات الغُمـَّة العربية ـ بالغين صحيحة وليس على لهجة أهل الخليج ـ كانت عملية تغرير كبيرة ، مكمِّلة لغمـّة شرم الشيخ التي هرع إليها الغربيون مصاصو دماء أهل غزة ، لتطمين الصهيانة على أمنهم ، بعد صدمتهم من صمود المقاومة ، وما لديها من سلاح ، وقدرات عسكرية هائلة ،
 
فقد كانت غمة شرم الشيخ لفرض الحصار الخارجي على غزة ، لمنع تهريب السلاح إليها بعد إنسحاب الصهاينة أذلاء مندرحين عنها ، وقد امتلأت (حفاظاتهم ) من إسهال الفزع الذي أصابهـم من بأس المقاومة الشديد ، وصمودها الصنديد .
 
وكانت الغُمـَّة العربية ـ بعيداً عن كلِّ شعاراتها البراقة التي تعودنا عليها ـ  لتطويع عملية إعادة الإعمار ، بعد وضعها في فضاء سياسي كيدي ، لهدف الصهاينة في القضاء على نهج المقاومة في الشعب الفلسطيني ، واستئصالها برمِّتها ، تمهيدا لتصفية كلّ حقوقهم المشروعة.
 
وأما مجيء أوباما فلا جديد فيه ، ولهـذا جاء أوباما بأول تصريح له ، ليؤكـِّد على مضيِّه في طريق من سبقه ، ويبرهن على أنه قد تصهيـن كما تصهيـن الذين من قبله ، وهو في الشأن الفلسطيني كما قيل : ماله عافطة ، ولانافطـة ، فالأمر كلُّه بيد الصهاينة .
 
فالمشهد في الغـمُّة ، لم يتغيـَّر فيه شيء ، وحتَّى المصالحة ، فلا مصالحة ولا هم يحزنون ، كلُّ ذلك نفاق في نفـاق ،  وإنما أحد حلقات المؤامرة على هذه الأمة ، وهدفها تركيعها ، وسلب حقوقها ، واستلاب حضارتها.
 
فما جرى في أفغانسـتان الحزينـة ، والعراق الدامية ، والصومال المغتصبة ، وغيرها ،  يجري في غــزَّة الجريحة ، وسيبقى هذا العدوان على الأمـِّة ، مادام فيها من يؤمن بحقِّهـا ، ويجاهد في سبيله .
 
وسيبقى العملاءُ ، والخونـة ، والمتاجرون بقضايا الأمُّة ، وعلماء السوء من الشياطين الناطقة والصامتة ، في خانة الأعداء ، يقفون معهم كما وقفوا في كلِّ مصائب الأمَّة ، وكلَّما اشتدَّت عليها المحـن ، ظهر من نفاقهم ، ومرض قلوبهم أشدّ مما كان ، وجزاءُ السيئـةٍ ، سيئـةٌ بعدهـا ، سنـَّة الله فيهم ، ولن تجد لسنَّة الله تبديلا ، ولن تجد لسنَّة الله تحويلا .
 
وسيبقى المجاهدون ، ومعهم الشرفاء ، وأهل الغيرة ، والنخوة ، في صف الحق وأهله ، يستعملهم الله تعالى ، ويستعمل لهم من شاء ، ممن يحبهم ، ومن لايحبهـم ، ويحب شكرهم .
 
وإذا كان أعظم ما حققه الجهاد في غزة ، إلحاق الهزيـمة بفسطاط الإنهزام ، الذي تقودُه دول ، وينظـِّر له مثقفو السفارات الأمريكية ، وفقهاءُ (الشيكات) ، ووعاظ البلاط ،
 
وأجــلّ إنجازاتها إعادة الإعتبـار لنهــج الجهاد الرشيد ، وإثبات أنه لامفـر منه ، ولا محيـد عنه .
 
فإنَّ واجبـنا أن نبقى جميع وسائل الدعم للجهاد الفلسطيني ، لاسيما في غزة ، مستـمرة بقوِّة ، وتدفـق ، وأن نرفـد سلاحهم بسلاح ، وعزيمتهم بعزيمة ، وإمكاناتهم بإمكانات ، وصوتهـم بصوت الحق والجهاد الإسلامي ، حتى تتحقق بصمودهـم أهداف الأمـة ، وتفشـل مخططات العدو الخبيثة.
 
وحسبنا في ذلك كلُّه ربُّنا الله تبارك وتعالـى ، الذي بيده الأمر كلُّه ، وإليه يرجع الأمر كلُّه ، علانيـته ، وسـرُّه.
 
 

الكاتب: حامد بن عبدالله العلي
التاريخ: 24/01/2009
عدد القراء: 10460

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 6405  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 41084380