انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    معنى " إلا أن تتقوا منهم تقاة " ، وهل البلاء عقوبة ؟!

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع


السائل: سائل
التاريخ: 13/12/2006
عدد القراء: 5631
السؤال: معنى " إلا أن تتقوا منهم تقاة " ، وهل البلاء عقوبة ؟!


جواب الشيخ:
السؤال:

يا شيخ ما معنى" إلا أن تتقوا منهم تقاة " بعض الناس يقولون الزعماء الذين تركوا جهاد الكفار وتركوهم يحتلون بلاد المسلمين ، يعلمون بهذه الأية فهي مشروعه لهم ، وهل البلاء دائما عقوبة على ذنب ؟!

*******************

جواب الشيخ:

معنى قوله تعالى : "  إلا أن تتّقوا فيهم تقــاة "

 

أي كما لو أخذ الكفـّـار المسلم ، فهددوه بالقتل أو التعذيب فيوافقهم في الظاهر وقلبه مطمئن بالإيمان .

 

وليس معناه أن يترك المسلمون الجهاد ، ويذلّون لأعداءهم ، ويوافقونهم في دينهم  ، ويتنازلون عن الحق الذي أنزله الله عليهم ، وأمرهم أن يجاهدوا في سبيله ،  خوفا أن يصيب أعداؤهم منهم وأن يأخذوا بعض ما في أيديهم ، فإن الله تعالى قد سمّى هذا الهلاك ، قال تعالى ( وأنفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة ) .

 

 و من زعم أن التقية في الآية هي أن يترك أهل الإسلام جهاد العدوّ ، فهذا لم يقل به أحدٌ من العلماء فيما أعلــم ، ثــمّ إن  سبب ترك هؤلاء الحكـام مواجهة الكفار ، حبّهم للدنيا وإيثارهم لشهواتها ، وتقلبهم في ملذاتها ، وتضييعهم حق الله عليهم ، وظلمهم للناس ، فأذلهّم الله تعالى للكفـــار ،

 

ومعلوم أن كلّ من يأبى أن يكون عبدا لله تعالى حقا ، يصيّره الله تعالى رقيقا ذليلا لغيره ، جزاء وفاقا .

 

وكل من يطلب العزة من غير الله تعالى ، يصير أمره إلى الذل .

 

وكل من يطلب الأمن عند الكفار ، يوؤل أمره إلى الخوف وزوال الأمن وحلول النقم وذهاب النعم ، سنة الله تعالى.

 

ولن تجد لسنة الله تبديلا ، ولن تجد لسنة الله تعالى تحويلا ، ولتعلمن نبأه بعد حين .

 

أما الابتلاء فهــو نوعان :

 

أحدهما : ابتلاء هــو عقوبة على ذنب ـ قد يكون منه ضيق الرزق أو ذهاب عافية البدن أو تفرق الأحبة أو تشتت الأمر ـ  ثم إن صارت عاقبته الصبر والاستغفار وعرف العبد أن سبب ابتلاءه عقوبة على ذنبه ، فتضرّع إلى ربـّه ، صارت عاقبة الابتلاء خيرا له ، فخففت عنه عذاب يوم القيامة ، وكسب الحسنات على استغفاره وصبره .

 

واستفاد من البلاء لأنـّه بصره بذنبه ، بمنزلة الذي ظهر في جسده داء فشعر به وتدارك أمــره ، وهذا الذي أراد الله به خيرا .

 

وإن لم يتب ولم يصبر ولم يتضرع صار البلاء عقوبة في الدنيا دون العذاب الأشد يوم القيامة عافنا الله تعالى ، وهذا لم يستفد من البلاء ولم ير ذنبه بمنزلة الذي فيه داء ولا يشعر به حتى يهلكه.

 

والنوع الثاني ابتــلاء هو امتحان ليرى الله تعالى صدقه فيما يدّعيه ، وقد يكون المصائب أو بالنعم ،  فإن صبر واتقى الله تعالى رفع الله درجته .

 

وإن نسي حق الله عليه في جانب النعم ، أو جزع ولم يصبر في جانب المصائب والتكاليف صارت عاقبته إلى السوء بسبب أنه كان في باطنه سوء فظهر علانية .

 

ولا يصبر العبد على مكروه ، ولا تحصل له عاقبة محمودة ، إلا على قدر تعلقه بالله تعالى واستعانته به ،  وتوكله عليه ، واعتصامه بالتقوى .

 

والله أعلم

 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 41331754