انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    إذا أجبت عن أسئلتي بالعقل ، والفطرة ، أتحول من المذهب الشيعي ؟

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع


السائل: سائل
التاريخ: 04/02/2007
عدد القراء: 10273
السؤال: إذا أجبت عن أسئلتي بالعقل ، والفطرة ، أتحول من المذهب الشيعي ؟


جواب الشيخ:
حضرة الشيخ الجليل اطرح هنا بعض التساؤلات ، إذا أجبتني عليها بصورة صحيحة وتطابق العقل ، والفطره ،  فاني سوف اترك المذهب الشيعي إلى أيّ مذهب آخر.
 
 إن سنة الله سبحانه في اختيار الأنبياء ، تمّت بالتعين المباشر من قِبله ،
لماذا لم يقـم الله سبحانه بانزال الوحي ،  على مجموعه من الناس ليختاروا نبيهم؟
 
هل إن رسول الله عليه وآله الصلاة والسلام خالف سنة الله بعدم تعين الخليفه من بعده؟
 
هل خالف الخليفه الأول سنة الله  ، ورسوله ، عندما أوصى بالخلافه من بعده؟
 
هل خالف الخليفة الثاني سنن من قبلة عندما جعلها شورى؟
 
الا تتفق معي بضرورة تعين الخليفه من بعد الرسول عليه وآله الصلاة والسلام من قبل الرسول نفسه حتى لا تختلف ، الأمة وكما حصل حيث بلغ الخلاف أوجه ،  حيث ان المسلمين يكفر بعضهم البعض ويقتل بعضهم البعض.
 
هل يقبل العقل الروايات التي تقول : ان الرسول توفى ولم يجمع القران الذي هـو معجزته الخالدة ، وهل من المعقول ان يجمع القران في عهد عثمان الذي بينه وبين الرسول صلى الله عليه وسلم . فترة زمنية طويله.
 
لا شك ان الإسلام ،  هو أعظم الرسالات السماويه  ، وكما تعلم ان الله قد أمر بمودة قرابة الرسول صلى الله عليه وسلم ،  كأجر للرساله ، إذن لا بد لقرابة الرسول شان عظيم لا يقل عن عظمة الإسلام.
 
ما هو الدليل من القران على حرمة زيارة القبور.
 
ما هو جوابك إذا سالك الله ورسوله يوم القيامه ،  لماذا لم تزر قبور ذرية رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وتقرا الفاتحة على أرواحهم ،  وتلعن أعداءهم ،  وقاتليهم كجزء بسيط من الوفاء لرسول الله ( قل لا اسئلكم عليه أجرا الا المودة في القربى)
 
ارجوا ان تكون الإجابه بعيدة عن الروايات التي زورت بدرجة كبيره عبر التاريخ مع الشكر.
 
****************** 
 
الجواب : الحمد لله والصلاة والسلام على نبيا محمد وعلى آله وصحبه وبعد :

أولا : إن لله تعالى أنزل علينا الوحي هاديا ، وسراجا منيرا ، فالعقل إن لم يهتد بالوحي يضـلّ ضلال بعيـدا ، ومن استغنى عن هُدى ربـّه بعقله ، استحوذ على عقـله الشيطان ، فزيـّن له ، سوءَ عمله .
 
غيـر أنّه سبحانه جعل العقل الصريح ، موافقا للنقل الصحيح ، وإني أدعوك إلى الإهتداء بالوحي المنزّل الهادي ،
 
ومع ذلك سأجيب على أسئلتك إجابة مختصرة ، توضّح كيف أن ماجاء به الرسول صلى الله عليه وسلم ، هو الموافق للعقل ، والفطرة .
 
**
لو أنزل الله تعالى الوحي على أحـد من خلقه صار نبيـّا ،  فلا حاجة ليختار الأنبياء نبيّا ، وقد صاروا أنبياء بالوحـي!!
،
 
والنبوة يختلف شأنها عن الإمامة ، النبوة غير مكتسبة ، فلايمكن لأحد أن يصبح نبيا بتحصيل أسباب النبوة ، ولهذا يُؤيّد النبيّ بالآيات التي تكون قطعية الدلالة على نبوّتـه ،  ولهذا صار لنبينا صلى الله عليه وسلم التمكـين،  والنصـر ،  والظهور حتى إنقادت له قبائل العرب التي أشـد ما تكون أنفـة من الإنقياد لغيـرها .
،
 
أما الإمامة فقد جعلها الله تعالى في شريعتنا ، بالإكتساب فمن حصّل شروطها ،  بايعه أهل الشأن فصار إماما ، لأنها قيادة سياسيّة ، تسوس الناس بالدين المنزل على النبي صلى الله عليه وسلم ،
فلايدعي الإمام أنـّه مرسل من الله ، ولا أنه ينزل عليه الوحي من الله ، فلا يؤيد بالآيات الدالّة على ذلك ،
 
فلهذا كانـت الحاجة إلى الشورى في أمـر تعيينـه ، ليكون الناس أقـرب إلى الإجتـماع والإنقياد للقيادة .
 
ثـمّ إن الشيعة تقول : إنّ تعيين النبي صلى الله عليه وسلم عليا من بعده ، هو الذي سبب الخلاف ، وليس تركه ذلك ! بل هـو  ـ عندهم ـ كان سببا في أعظم خلاف ، وأدّى إلى تكفير الشيعة لعموم الأمّة المرحومة أمّة محمد صلى لله عليه وسلم ، أيْ كلّ الذين لم يؤمنوا بإمامته بعد النبي صلى الله عليه وسلم !
 
 وأهل السنة يقولون : إنما الذي حصل به الإتفاق حتى اجتمعت الأمة  ،  فهو بيعة الصحابة ومعهم أهل البيت للصـديق ، ثم استقـرّ الأمر للإسلام ، وانتصر على أقوى دولتين في ذلك الزمن ، وبقيت له حضارة عظيمة مشهود لها عبر التاريخ .
 
ثم إنّ جعل الناس تختار من كانت فيه شروط وأهليـة القيادة ، وتبايعـه ، هـو أقرب ـ في العقل والمنطق ـ  إلى تقليل الخلاف في الأمـّة أصــلا.
 
ومع ذلك فالخلاف في الأمّة وقع لأسباب كثيرة ، ليس بسبب الإمامة فقط ،  بل كانت الأمّة في كثيـر من حقـب تاريخها الماضي ، لها قيادة سياسية مستقرة وأعداؤها يخشون سطوتها ، وكان في داخلها الخلاف أيضا .
 
والصديق رضي الله عنه ، استخلف عمر رضي الله عنه ، لعلمه أنّـه لاتعدل الصحابة  عنه إلى غيره ،  وإنما إنعقدت له الإمامة ببيعة الصحابة من غير إعتراض ،  ليس بمجرد الإستخلاف.
 
ولهذا لم يخالف عمر رضي الله عنه ، الصديق رضي الله عنه ،  بل وضع ستة بدل واحـد ،  وترك الإمامة لتنعقد ببيعة أهل الشأن للمتأهّـل لها ، كما فعل الصديق ، غير أن الصديق اختار واحدا لعلمه أنه لايعدل أحــدٌ من الصحابــة عنه ،  وكان كما توقـّع ،
 
 واختار الفاروق ستة لعلمه أنّه لايعدل عنهم ، فكان كما توقّـع .
 
والقرآن جُمع في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، ولكنه كان مجموعا في الصدور ، وجمعه الصديق في الصحف ، وجمعه عثمان رضي الله عنه على لغة قريش، بلهجاتها السـبع ، وجعل المصحف العثماني يحتملها كلها .
 
فقد تم جمعه ثلاث مـرات ، وحتّى جمع عثمان رضي الله عنه تم في زمن الذين أخذوا القرآن شفاها من النبي صلى الله عليه وسلم ، وعثمان نفسه من أقرب الصحابة إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، حتى زوّجه ابنتيه ، لهذا سُمي (ذو النورين )، فكيف تكون مدة طويلة !!!
 
ثم إنّ الطعن في القرآن يعني الطعن في كلّ دين الإسلام ،  فهو أصل المصادر عندنا ، وأعظمها ، وهو أعظم آية للنبـيّ صلى الله عليه وسلم دالّـة على صدق نبوّتـه ، وهو مفخرتنا ، وأعظم ما يميـّز أمتنا عن الملل التي حرّفت كتبها السماوية ، فالطعن فيه تقويض لدين الإسلام كلـّه ، وإزالة ما يميزه ، حتى يتساوى مع غيره من كلّ الأديان الباطلة التي حُرّفت ، أو وضعها البشـر .
 
 
وشأن القرابـة عظيم ، وتعظيمهم فرض على الأمـّة ، وأجمع العلماء على أن لهم حقين ، حق الإسلام ، وحق القرابة ،
 
  ولكن هذا كلّه لايقتضي أن يُلغى دور الأمة في القيادة السياسية ،
 
 فالإسلام جاء بنظام سياسي شوري ،  كما يجعل السيادة للوحي عليها ، يجعل الأمّة مصدر السلطات ، لتكون القيادة منبثقة من الأمـّة ،  ومراقبة منها في نفس الوقـت ، إذ لامعصـوم بعد النبي صلى الله عليه وسلم ، ولهذا فحتـّى علي رضي الله عنه كان يستشير ، واختلف اجتهاده ، فقاتل ، وصالح من قاتلـه ، والحسن ابنه رضي الله عنه ، عزم على القتال ، ثم تنازل حقنا للدماء ، وهذا كلّه يدلّ على أنهما لم يكونا يريان نفسيهما معصوميـن.
 
وهذا هـو أقرب وأنسـب نظام سياسي ،  يتم بـه إصلاح أمر العامة والخاصة ، وقد ثبت هذا في واقعنا أيضـا ، فكلّما كانت القيادة السياسية ، دائرتها محصورة القرار ، عديمة الرقابة ،  كانت مآسيها أكبـر على شعوبها.
 
وهنا أمـر آخر وهو تحديد القرابة ، فقرابة النبي صلى الله عليه كل أهل بيـته آل علي رضي الله عنـه ، من جميع أولاده ، وليس من الحسن والحسين فقط ، وآل جعفر ، وآل عباس ، وآل عقيل  ، وآل الحارث بن عبدالمطلـب ، رضي الله عنهم أجمعين ،  وغيرهم ،  وليسوا فقط أبناء علي رضي الله عنه ،
 
 وأزواج النبي صلى الله عليه وسلم من أهل بيته .
 
وزيارة القبور ليست محرمة ، بل سنة مستحبة ، قال النبي صلى الله عليه وسلم ،  ألا فزوروها ، فإنها تذكر بالآخــرة .
 
وإنما المحـرّم هو عبادة القبور ،  والسجود لها ، والحـج إليها والطواف بها ، وإظهـار مظاهر الوثنية عندها ،  والغـلوّ فيها إلى درجة إضافة الضـرّ ، والنفع ، والعطاء ،  والمنع.
 
 فهذا هو المحرم ، بل هي مظاهر الشرك ، التي جاء النبي صلى الله عليه وسلم حربا عليها ، بل بعـث الله كل نبيّ للقضاء عليها ،
 
 وهـي أعظم تشويـه لصورة الإسلام ، وأنه دين التوحيـد النقيّ الخالص المتميـّز بتوحيـده الحق ، عن سائـر الملل والنحــل الضالة ، التي تتخذ معبودات مع الله تعالى .
 
وجوابي أني زرت قبور أهل البيت بحمد الله تعالى ، ودعوت لهم ،  وتبرأت من أعداءهـم ،
 
وأعدؤاهم هم الذين يعادون أمّتهـم ،  ويطعنون في قرآنها ،  ويحاربون أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم الذين هـم أصحاب أهل بيته أيضـا ،
 
وأعداؤهم هم الذين يتآمرون مع الصليبيّين ضـدّ أمتهـم ، ويقفون مع عسكرهم ضد عسـكر المسلمين ،
 
وأعدؤاهم هـم الذين شوّهوا صورة العترة الطاهرة ، بما أحدثوه من بدع قبيحة ، مثل اللطم ، والتطبير ،  وعبادة الأموات ، وموالاة الأعداء ، وجعل اللعن ،  والشتم والسب شعارا .
 
هؤلاء هم اعداؤهم الذين تبرأت منهـم بحمد الله تعالى .
 
والله عليم بما في قلبي من محبة أهل بيت النبي صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلـم وما احتوى عليه من توقـير،  وتعظيـم ،  أقتفي به أثرهم ،  واتبع سننهم ، ومن أعظمها ،  محبتهم لسائر أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، وتقديمهم للصديق والفارق في الفضـل والسابقة ، كما تواتر ذلك عن علي رضي الله عنه نفسه.
 
وختاما أقول : إن دلالة العقل ، والمنطق ، والفطرة :  أنه يستحيل أن يبعث الله تعالى خير الخلق نبيا ، وينزل عليه أفضل الكتب ، ويجعل أمـّته خير أمة أخرجت للناس ، ويعدها بأن يمكّن لها فـي الأرض ، فيتحقق ذلك كله ، فتقيم أشرق ، وأنفع ، وأعظم حضارة في التاريخ ، وينهل الشرق ، والغرب ، من عطاءها ، وتقدم النماذج المبدعـة ، من الرجال العظماء ، من الخلفاء الراشدين ، إلى الملوك الصالحين ، إلى القادة المجاهدين المستبسلين ..إلـخ .
 
ثم يأتينا من يقول : إنّ تاريخ هذه الأمة ، إنمـا كلّه انقلاب على الإمامة ، وخيانة لأعظم ما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم ، فكلّ تاريخها باطـل ، وخيانـة لأنه مبني على الخيانة الأولـى ، وكلّ عظماءها ـ إلا طائفة محصورة ـ  مزيّفون ، وكتابها الذي هو آيتها العظمـى محرّف ، قـد حُذفت منه الإمامة ، وهي أعظم أركان الدين ،
 
ونبيّها صلى الله عليه وسلم ، فشل في تربيـة قادة مؤهلين ، يحفظونـه فـي أعظم وصاياه ، وإنما كان ثمـرة  ما حباه الله به من صفات القيادة ، أنْ جمع حوله الخونـة ، والمتربّصين بـه ، حتّى لم يُحسن إختيار زوجاتــه ، وأصهاره ،
 
ثم رجـع إلى ربه صلى الله عليـه وسلم ،  فانقلب كلّ شيء عليه وضده ،
 
 فلم يظهـر من إنجازاته ســوى خيانات ، تتلوها خيانات ، وعداوة أمّته لأقرب الناس إليه إلى زماننا هذا ، حتى مسجده ، والمسجد الحرام ، استولى عليه أعــداءُ الإمامة !!
 
فذهبت كلّ صفاته التي أودعها الله فيه ، ومؤهلاته التي هيئه الله بها لقيادة خير أمـّة أخرجت للناس ، وأعظم حضارة في التاريخ ،
 
ذهـبت كلّها سـدى !!
 
حتى جاء الخميني بولاية الفقيه ، فحوّل بهـا الشعب الإيراني إلى شعب مسحوق ، يعيـش فـي فقر مدقع ، ونظام مستبـد ،
 
ثـم صدّر الفتن إلى مـن حوله من الشعـوب ، ولم يصنع شيئا سوى الدمار ، والقتل ، والإنتقام ، وبثّ الأحقـاد !
 
فهل يقبل العقل ، والمنطق ، والفطـرة ، هذا الهــراء !!
،
والعجب لماذا قلت : أترك مذهبي الشيعي إلى أيّ مذهب آخر !
كأنّك تريد أيّ شيء خلافا لما عليه أهل السنة ! بل اتركه  لسنة نبيّك صلى الله عليه وسلم وما كان عليه جماعة أصحابه وأهل بيته من الهدى المبين ،،
 

والله أعلم ، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 42136796